زيت زيتون البكر الممتاز معصور على البارد,نسبة الحموضة لا تتعدى 0.1%,مرفق شهادة من وزارة الزراعة بان الزيت خالي من اي مبيدات و مطابق للمواصفات من افضل زيت الزينون واحسن انتاج زيتون  شرط حفظ المنتج في ظروف مناسبه للتخزين

زيت الزيتون البكر الزيت الافضل للصحه والمكافح المثالي لعلامات الشيخوخه

 مضاد اكسده قوي مضاد لجميع الالتهابات بالجسم

زيت الزيتون البكر الممتاز هو الذي يتم انتاجه بطريقه العصر على البارد

 و مما يحافظ على خواص ومكوناتها الكيميائيه الفعاله ذات الخواص العلاجيه

فوائد تناول زيت الزيتون على الريق

 تناول زيت الزيتون علي الريق له العديد من الفوائد الصحية المختلفة، وينبع ذلك من القيم الغذائية. الخاصة بهذا الزيت حيث يحتوي زيت الزيتون على الأحماض الدهنية والفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الجسم، فما أهم فوائد زيت الزيتون على الريق هذه؟

فوائد زيت الزيتون على الريق

تعرف على أهم فوائد زيت الزيتون على الريق:

تعزيز صحة القولون

إن القيم الغذائية الموجودة في زيت الزيتون تلعب دورًا كبيرًا في الحفاظ على صحة القولون وعمله، حيث يساهم تناول زيت الزيتون على الريق في حماية خلايا القولون من التضرر وبالتالي خفض خطر الإصابة سرطان القولون تحديدًا.

إلى جانب ذلك فإن زيت الزيتون يعمل على تحسين عمل القولون من خلال تعزيز عمل الأمعاء وحركتها والمساهمة في الحماية من الإصابة بالإمساك أو حتى علاجها.

 تحسين صحة البشرة والشعر والأظافر

من أهم فوائد زيت الزيتون على الريق أنه يعمل على تحسين صحة البشرة والشعر والأظافر وحتى العظام، حيث يعمل زيت الزيتون على ترطيب الشعر والبشرة ويغذي كل من الأظافر والعظام.

هناك العديد من الوصفات التي يتم استخدام زيت الزيتون فيها من أجل ترطيب الشعر وتقويته وزيادة سماكته، ووصفات أخرى لكل من البشرة والأظافر أيضًا.

 تنظيف الكبد من السموم

للكبد وظائف أساسية ومهمة في الجسم، فهو يعمل على تنظيف الجسم من أجل توفير بيئة مناسبة لأعضاء الجسم المختلفة، وهذا يعني أن الحفاظ على صحته وتنظيفه من السموم له أثر إيجابي على صحه الكبد وعمله.

من الممكن الحصول على هذه الفائدة من خلال مزج ملعقتان من زيت الزيتون من عصير الليمون الطازج وشربه على الريق.

 المساهمة في فقدان الوزن

يمتاز زيت الزيتون بفوائده الصحية العديدة ومن بينها المساهمة في فقدان الوزن، وتزداد هذه الفائدة مع تناول زيت الزيتون على الريق، إذ يساعد تناول زيت الزيتون على زيادة شعورك بالشبع لفترة أطول، بالتالي يقلل من كمية الطعام المتناولة لاحقًا وهذا يعني سعرات حرارية أقل.

كما يشكل زيت الزيتون البديل الأنسب للزبدة عند الطهي.

 تقوية عمل الجهاز المناعي

منذ القدم كان الناس يتناولون زيت الزيتون على الريق من أجل تحسين عمل وكفاءة الجهاز المناعي في محاربة الأمراض المختلفة، حيث أن الأحماض الدهنية الموجودة في زيت الزيتون تلعب دورًا في تعزيز صحة الجهاز المناعي ودعمه في محاربة مسببات المرض التي تدخل الجسم.

فوائد زيت الزيتون على الريق الأخرى

إلى جانب كل ما سبق، فإن تناول زيت الزيتون على الريق يعني التمتع بالفوائد الصحية التالية أيضًا:

حماية القلب من الإصابة بالأمراض المختلفة

                خفض مستوي الكلوسترول المرتفع

التقليل من خطر الإصابة بالالتهابات.

                ضبط مستويات السكر في الدم

                تعزيز صحة الدماغ

فوائد زيت الزيتون للرجال وعلاقتو ب هرمون التستوستيرون

تكثر زراعة الزيتون في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ويعد جزءاً مهماً في نظامهم الغذائي.

يستخلص زيت الزيتون من ثمار الزيتون بعد عصرها، ويعد مصدراً غنياً بمضادات الأكسدة والأحماض الدهنية الصحية الأحادية غير المشبعة، وتساعد مضادات الأكسدة على حماية الجسم من الجذور الحرة التي تسبب التلف الخلوي المسبب للعديد من الأمراض المزمنة.

ويستخدم زيت الزيتون في صناعة مستحضرات التجميل والأدوية والصابون، وفي الطبخ، فيضاف إلى العديد من الأطعمة ليعطيها النكهة المميزة، كما أن بعض الأشخاص يتناولونه بالملعقة لوحده للحصول على العديد من الفوائد الطبية التي ستذكر لاحقا.

ما هي فوائد زيت الزيتون للرجال وللعضو الذكري؟

يعد زيت الزيتون مصدراً غنياً بالعديد من الفوائد لجسم الإنسان، وسنتطرق هنا لأهم الفوائد للرجال وللعضو الذكري لديهم، ومن أبرز هذه الفوائد ما يأتي:

زيادة مستوى هرمون التستوستيرون: حسب دراسة أجريت على الفئران بعد تقسيمهم إلى مجموعات، وإضافة زيت الزيتون إلى نظامهم الغذائي لمدة 65 يوماً، تم أخذ عينات لفحص مستوى هرمون التستوستيرون، فوُجِد أنه ارتفع بنسبة 64% مقارنة بالفئران التي تتناول النظام الغذائي العادي.

: حسب دراسة أجريت على 60 رجلاً تتراوح أعمارهم بين 23-40 عاماً، بعد إضافة زيت الزيتون

  زيادة مستوى الهرمون المنشط للجسم الاصفر

بالإنجليزيةLuteinizing Hormone

بعد إضافة زيت الزيتون البكر إلى نظامهم الغذائي لمدة ثلاث أسابيع أوضحت الفحوصات المخبرية ارتفاع الهرمون المنشط للجسم الاصفر بنسبة 42.6%، كما أن هرمون التستوستيرون ارتفع بنسية 17.4%.

زيادة حجم الخصيتين: حسب دراسة أجريت على الفئران لمدة 60 يوماً، لوحظ أن المجموعة التي تناولت زيت الزيتون ارتفع مستوى هرمون التستوستيرون لديها بالإضافة إلى زيادة حجم الخصيتين أيضاً، وكان تفسير ذلك أن زيت الزيتون يساعد الخصيتين على امتصاص المزيد من الكوليسترول في الجسم.

تحسين جودة السائل المنوي والحيوانات المنوية: وجد أن وجود زيت الزيتون يساعد على المحافظة على جودة السائل المنوي من خلال تقليل أكسدته من قبل جزيئات البيروكسيد، بالإضافة إلى تحسين وظيفة الغدد التناسلية.

التقليل من مشاكل ضعف الانتصاب: يعتقد بأن تدليك العضو الذكري للرجل بزيت الزيتون يحسن من الدورة الدموية لديه، وبالتالي يحسن من الانتصاب.

ما هي الكمية المناسبة من زيت الزيتون لرفع هرمون التستوستيرون؟

اعتماداً على معلومات وزارة الزراعة الأمريكية، فإن ملعقة كبيرة من زيت الزيتون، تحتوي على العناصر الغذائية التالية:

السعرات الحرارية: 119 سعرة حرارية.

الدهون: 13.5 غ.

فيتامين هـ: 1.9 مغ.

فيتامين ك: 8.13 ميكروغرام.

الكالسيوم: 0.135 مغ.

البوتاسيوم: 0.135 مغ.

الحديد: 0.076 مغ.

وتعتبر المشكلة الوحيدة عند تناول كميات كبيرة من زيت الزيتون هي الحصول على سعرات حرارية عالية منه، لذا فإن تناول ملعقة كبيرة أو ملعقتان كبيرتان من زيت الزيتون يعد كافياً للحصول على الفوائد السابقة

فوائد زيت الزيتون للمعدة

زيت الزيتون ذو فوائد صحية يتميز بخصائص مضادة للالتهابات والأكسدة، لتعرف على أهم فوائد زيت الزيتون للمعدة اقرأ المقال الآتي

في حين أن زيت الزيتون يستخدم بشكل شائع كزيت للطبخ والغمس، يعتقد بعض الناس أن شربه سيسمح لك بجني أقصى فوائده، إليك أهم فوائد زيت الزيتون للمعدة:

فوائد زيت الزيتون للمعدة

هناك العديد من فوائد زيت الزيتون للمعدة أو على صحة الإنسان بشكل عام، أهمها:

. التقليل من قرحة المعدة

يحتوي زيت الزيتون على الكثير من المواد الغذائية الضرورية والمهمة، والتي بدورها تساعد في التقليل من قرحة المعدة، وهنا تكمن فوائد زيت الزيتون للمعدة.

تحسين عملية الهضم

يلعب زيت الزيتون دروًا كبيرًا في تحسين عملية الهضم والتقليل من عسر الهضم، حيث أن المركبات الموجودة في زيت الزيتون تساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي.

  1. يساعد في الحصول على الكمية الموصى بها من الدهون الصحية

معظم الناس يأكلون ما يكفي من الدهون الكلية، ولكن الكثير منهم لا يحصلون على ما يكفي من الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة والأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، والتي توجد في بعض الزيوت والمكسرات والبذور وغيرها من المصادر النباتية.

حيث يعد زيت الزيتون من أغنى مصادر النباتات من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، واستهلاكه يمكن أن يساعدك على تلبية احتياجاتك من هذا النوع من الدهون، والجدير بالذكر أن هذا النوع من الدهون مفيد ويعود بالفائدة على الجهاز الهضمي والصحة العامة.

. يخفف من الإمساك

قد يخفف شرب زيت الزيتون من الإمساك الذي يصيب حوالي 34٪ من البالغين فوق سن الستين، ووجد أن استهلاك زيت الزيتون فعال مثل الزيوت المعدنية في تخفيف الإمساك.

. يحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة

زيت الزيتون البكر الممتاز مغذي إلى حد ما، وبصرف النظر عن الأحماض الدهنية المفيدة، فإنه يحتوي على كميات جيدة من الفيتامينات ك، وه، ولكنه مليء بمضادات الأكسدة القوية، وهذه مضادات الأكسدة نشطة بيولوجيًا وقد تقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، وهذه إحدى أهم فوائد زيت الزيتون للمعدة.

يساعد في الحد من السكتات الدماغية

تظهر العديد من الدراسات أن الأشخاص الذين يستهلكون زيت الزيتون لديهم خطر أقل بالإصابة بالسكتة الدماغية.

يقلل من مخاطر مرض السكري من النوع الثاني

تشير كل من الدراسات القائمة على الملاحظة والتجارب السريرية إلى أن زيت الزيتون جنبًا إلى جنب مع النظام الغذائي المتوسط، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بداء السكري من النوع

فوائد زيت الزيتون البكر

إن فوائد زيت الزيتون عديدة ومتنوعة، فهو الزيت الأفضل للصحة، والمكافح المثالي لعلامات الشيخوخة. فما هي فوائد زيت الزيتون البكر تحديدًا؟

زيت الزيتون البكر هو الذي يتم انتاجه بطريقة الكبس البارد وهي الأفضل جودة، ويتم في عملية الكبس هذه استخراج الزيت بدرجات حرارة أقل من 38 درجة مئوية، دون إضافة مواد كيميائية.

تكون كمية الزيت المستخرجة  بهذه الطريقة أقل، ما يجعل سعره أغلى من الزيت الذي يتم استخراجه بعملية الكبس الساخن.

كل ما يهمك معرفته عن فوائد زيت الزيتون البكر إليكم في ما يأتي: فوائد زيت الزيتون البكر

إن فوائد زيت الزيتون البكر وصفاته تجعله من أفضل الزيوت المتوفرة، نذكر بعضًا منها في ما يأتي:

غني بالدهون الصحية

معظم الزيوت تحتوي علي دهون من جميع الأنواع، الأحادية غير المشبعة، المتعددة غير المشبعة، والدهون المشبعة، إلا أن زيت الزيتون البكر فيه أكبر قدر من الدهون الأحادية غير المشبعة بنسبة 73% المعروفة بحمض الأوليك، ومن أهم خصائصها:

أكثر ثباتًا من أنواع الدهون غير المشبعة الأخرى.

لا تسبب تراكم الكوليسترول.

المفضلة في طهي الطعام.

محاربة الكولسترول وتعزيز صحة القلب

الدهون الأحادية غير المشبعة تقلل من مستوى الكولسترول السيء الذي يسبب ترسب الكولسترول في الشرايين، وتخفض ضغط الدم وتمنع اضطرابات القلب.

بالمقابل، فإن الزيوت المتعددة غير المشبعة – مثل زيت عباد الشمس والذرة والصويا- تتأكسد بسهولة عند وجود الأكسجين، ما قد يؤدي إلى زيادة الكوليسترول الضار وترسبه في شرايين القلب.

ولعل هذا ما يفسر ارتباط حميه البحر الابيض المتوسط 

 الشائعة بانخفاض مخاطر الاصابة بتصلب الشرايينن  وأمراض الق

غني بفيتامين هـ

يحتوي زيت الزيتون النقي على فيتامين ه الذي يعتقد البعض أن خصائصه مماثلة لحمض اللينوليك، واللينولينيك موجود في الأوميغا 3 في زيت الأسماك.

ولكن يجب أن نتذكر أن زيت الزيتون لا يحتوي على بعض الأحماض الدهنية المهمة التي لا يستطيع الجسم تصنيعها بنفسه،  وبالتالي لا يمكن أن يكون الزيت الوحيد الذي نستخدمه.

الوقاية من الشيخوخة

من فوائد زيت الزيتون استخدامه بشكل طبيعي للوقاية من الشيخوخة وعلاج بعض الأمراض الجلدية التي تأتي بشكل طبيعي مع التقدم في العمر.

فوائد أخرى

يعتبر زيت الزيتون مفيداً كذلك في الحالات التالية:

منع الإمساك.

تشير دراسات إلى أن زيت الزيتون يمكنه القضاء على بكتيريا المكورات العنقودية اروس.

هناك أدلة على أن زيت الزيتون يقلل من خطر الاصابة بالسرطان.

يعتبر فعال في علاج حالات التهاب الجلد الدهني (Seborrhoeic dermatitis) وقشره الراس،الأكزيما.

ممتاز عند مزجه مع الزيوت الأخرى لتدليك الجلد الجاف وكذلك لتقشير الجسم مع الملح

أنواع زيت الزيتون و كيف تختار النوع الجيد من بينهم

إن زيت الزيتون يعتبر من أهم الزيوت وأكثرها فائدة على مستوى العالم، فإلى جانب مذاقة اللذيذ له الكثير من الفوائد الصحية الهامة كالحماية من الإصابة بأمراض القلب، كما أنه يوجد عدة أنواع من زيت الزيتون في الأسواق وقد يتحير البعض في كيفية اختيار أفضل أنواع زيت الزيتون ولذلك  فسوف نقوم من خلال هذه المقالة بعرض أبرز أنواع زيت الزيتوت و كيفية اختيار أفضل أنواع زيت الزيتون 

أنواع زيت الزيتون و كيف تختار النوع الجيد

–  ماهي أنواع زيت الزيتون المختلفة ؟

–  النوع الأول وهو زيت الزيتون بكر ممتاز Extra virgin oil  :  وهو يعتبر أجود أنوع زيت الزيتون والأعلى سعرا، وهو ينتج من أول عصرة لزيت الزيتون، ونسبة الحموضة به أقل من 1 بالمائة وكلما قلت نسبة الحموضة زادت جودة الزيت ولذلك فإن هذا النوع هو أضل أنواع زيت الزيتون ، وهو يحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية والأحماض الدهنية الأساسية وفيتامين E، وهو ذات مذاق طيب ولذلك يمكن استخدامه في إعداد جميع أنواع الطعام ولكن يجب الحذر من استخدامه عند درجات حرارة مرتفعة كما في القلي لأن درجات الحرارة المرتفعة تفقد زيت الزيتون فوائده الصحية.

–  زيت الزيتون البكر  Virgin oil وهو يحضر بنفس طريقة زيت الزيتون بكر ممتاز ولكنه يختلف عنه في ارتفاع نسبة الحموضة به مما يجعله أقل جودة من النوع السابق حيث تصل إلى 2 بالمائة مما يؤثر على طعمه ورائحته وفوائده الصحية وهو لذلك أقل في السعر.

-زيت الزيتون (العادي) : وهو يأتي المرتبة الثالثة من حيث الجودة بعد النوعين السابقين وهو بذلك أقل سعر ويتم تصنيع هذا النوع من زيت الزيتون من خلال تكرير الزيتون وتعرضه للحرارة ممت يؤثر بالتلي على مذاقه ورائحته وفوائده الصحية وقد تلجأ بعض الشركات المصنعة إلى إضافة كميات من زيت البكر إلى هذا النوع لجعله أكثر استساغة، وهذا النوع من زيت الزيتون يمكن استخدامه ففي طهي الطعام لأنه يتحمل درجات الحرارة المرتفعة نوعا ما.

– زيت تفل الزيتون: Pomace olive oil  وهذا النوع من زيت الزيتون يعتبر من أردء الأنواع ولذا إنه سعره منخفض حيث يصل إلى نصف سعر الأنواع السابقة، وهو لا يحتوي على أي فوائد صحية ولا عناصر غذائية ولا طعم ولا مذاق ولا رائحة أيضا، ويتم تصنيعه من خلال بواقي الزيتون (تفل الزيتون) المتبقي من تصنيع الأنواع السابقة من زيت الزيتون كما يتم إضافة بعض المواد الكيميائية الضاره إليه مما يفقده أي فائدة صحية.

كيف تختار نوع زيت الزيتون الجيد ؟

١- حدد السبب الذي تشتري زيت الزيتون من أجله، إذا كان لإعداد السلطة يمكنك شراء زيت الزيتون بكر ممتاز أو زيت الزيتون البكر ويمكنك أن تشتري عبوة منه وتخصصها لإعداد السلطة فقط، وإذا كنت تريد زيت الزيتون للطبخ اختار النوع الثالث زيت الزيتون العادي، وإذا كنت تريد زيت الزيتون للتنظيف كتلميع الأثاث مثلا استخدم هنا زيت تفل الزيتون.

٢- اختار زيت الزيتون المعبا في عبوات من الزجاج ذات اللون الداكن لأنها تحمي الزيت من الأكسدة التي قد تؤدي إلى تلف وفساد الزيت.

٣- لا تختار زيت الزيتون بناءا على لونه، حيث أن ألوان زيت الزيتون تختلف اختلافا كبيرا بداية من الأخضر الغامق وحتى الأصفر الذهبي، ولكن مع ذلك فالألوان لا تعتبر مؤشرا أو دليلا على جودة زيت الزيتون ولكن النقاط التي تم شرحها سابقا هي التي تحدد جودة الزيت

شكل الغطاء

مميز وفريد وسهل الاستخدام  ويحافظ علي كل  قطره زيت

طريقه فتح الغطاء

نعتمد علي التكنولوجيا الجديده في فتح الغطاء

الأحجام

     mg 200 

  mg 500 

  mg800 

Beuotat CO  we offer different types of oils with the possibility to personalize your packaging.

EXTRA VIRGIN OLIVE OIL:

 It is the olive oil which has a free acidity, expressed as _oleic acid, of not more than 0.8 gr  per 100 grams. It is a top-grade olive oil synonymous of superior quality, with a very fresh, fruity flavour containing many antioxidants and polyphenols.

Our extra virgin olive oil is a key ingredient in every kitchen, as it can be used for cooking, frying, baking, dressings and to top-off many dishes. In addition, the extra virgin olive oil can be used for cosmetics, skincare and medicinal purposes.

In order to comply with the standards of the International Olive Oil Council (IOOC), an extra virgin olive oil must be made from fresh olives processed quickly following harvest and the oil should be removed mechanically, without using solvents, at a temperature not exceeding 28 °C. It must not be mixed with other oils or pomace (leftovers from milling) and must pass the laboratory and flavour tests of the IOOC.

 

16 health benefits of extra virgin olive oil

Olive oil is made from the fruit of the olive tree, which is naturally high in healthy fatty acids. There are several types of olive oil on the market today, including extra virgin olive oil, virgin olive oil and regular olive oil — but research shows that extra virgin olive oil benefits are more abundant than the other varieties.

So let’s take a look at 16 health benefits of extra virgin olive oil:

  1. Works as an anti-inflammatory

Oleocanthal is a specific phenolic compound found in extra virgin olive oil, and is said to be responsible for the burning or tingling sensation that is experienced when tasting a high quality extra virgin olive oil. The phenols present in olive oil have anti-inflammatory properties, and as such can have similar effects to pain-killers and fever reducers. It can also help prevent Alzheimer’s disease and kill cancer cells; the oleocanthal clears beta-amyloid plaques from the brain.

  1. Boosts hair and skin health

Extra virgin olive oil is rich in Vitamin E. Each tablespoon of extra virgin olive oil has about 1.9 mg of Vitamin E, a fat-soluble anti-oxidant that can protect the body against eye and skin problems and in fact make hair and skin much healthier. It has also been shown to protect the body from diabetes, neurological diseases such as Alzheimer’s, and lung cancer.

  1. Protects against diabetes

It has been demonstrated that a diet that is rich in olive oil, low in saturated fats, moderately rich in carbohydrates and soluble fibre from fruit, vegetables, pulses and grains is the most effective approach for diabetics. It helps lower “bad” low-density lipoproteins while improving blood sugar control and enhances insulin sensitivity.

  1. Protects against insulin resistance

Extra virgin olive oil contains vitamin K, which is another fat-soluble vitamin that has its greatest effect on the blood. It is necessary for healthy coagulation and the levels of calcium in the blood. One tablespoon of olive oil a day will fill 10% of the daily recommended intake of Vitamin K, and can help protect against insulin resistance and several types of cancer.

  1. Reduces heart problems & diabetes

Natural olive oil contains 70% monounsaturated fatty acid. As a result, it lowers cholesterol accumulation in the blood and reduces heart problems. Olive oil also reduces the risk of diabetes and atherosclerosis.

  1. Reduces high blood pressure

Recent studies indicate that regular consumption of olive oil can help decrease both systolic and diastolic blood pressure.

  1. Improves blood cholesterol levels

Olive oil lowers the levels of total blood cholesterol, LDL-cholesterol and triglycerides. LDL cholesterol is the bad type of cholesterol, which increases the risk of heart attacks and pulmonary heart disease. Extra virgin olive oil, which is rich in almost 40 antioxidant chemicals, helps reduce the oxidation effects of LDL cholesterol.

  1. Assists in weight loss

Although high in calories, olive oil has shown to help reduce levels of obesity. Medical experts suggest that it is very difficult to gain weight from the mono-unsaturated fats present in olive oil. Experiments involving Mediterranean olive oil have shown positive results in regards to a reduction in human body weight.

  1. Boosts your metabolism

Olive oil boosts the metabolism, the growth of good bone structure, and brain development in children. It is an excellent source of vitamin E, which is very beneficial for older people.

  1. Improves digestion

Olive oil is known to aid in the digestive process. It is used as a medicinal oil to clean the digestive tract and to improve bowel movements.

  1. Helps in the aging process

Rich in antioxidants, olive oil slows the natural aging process of the human body. Used in cosmetic products and natural herbal therapy, it does wonders for the skin, which gets a natural shine and glow from the enriching oil.

  1. Protects against Osteoporosis

A high consumption of olive oil appears to improve bone mineralisation and calcification. It helps calcium absorption and so plays an important role in aiding sufferers and in preventing the onset of Osteoporosis.

  1. Prevents gallstones

Recent studies have shown that moderate consumption of olive oil (about 2 tablespoons a day) may actually lower your chances of developing gallstones. An ingredient in olive oil evidently helps reduce cholesterol levels in the blood and gallbladder. Large quantities of olive oil and lemon juice, as well as Epsom salts, are common ingredients in the gallbladder flushes supposedly intended to remove gallstones.

  1. Strengthens healthy cell walls

Olive oil contains polyphenol which helps in stronger cell walls. It also increases the elasticity of arterial walls, protecting against various heart conditions.

  1. Protects against hypertension

Recent research study suggests that Mediterranean diet comprising of food rich in unsaturated fats (found in olive oil and nuts) and nitrite and nitrate (found in leafy green vegetables) may help protect you from hypertension.

  1. Fights mood disorders and depression

Healthy fats, including olive oil, have hormone-balancing, anti-inflammatory effects that can prevent neurotransmitter dysfunction. Low-fat diets are often linked to higher rates of depression and anxiety. Mood or cognitive disorders can occur when the brain doesn’t get a enough “happy hormones” like serotonin or dopamine, important chemical messengers that are necessary for mood regulation, getting good sleep and thought-processing.

VIRGIN OLIVE OIL

ماذا يحدث لجسمك عند شرب زيت الزيتون على الريق؟

يتمتع زيت الزيتون بالعديد من الفوائد الصحية جعلت الكثير من الناس يستهلكونه بأشكال متعددة خاصة فى طهى الطعام، حيث يحتوى على خصائص مضادة للالتهابات والأكسدة كما يحتوى على الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة والتى تعد مصدرًا صحيًا للدهون، ولكن لا توجد أدلة علمية كافية لدعم شرب زيت الزيتون مباشرة كأول شيء فى الصباح كما يفعل بعض الناس، وذلك وفقًا لما ذكره موقع “timesofindia”.

يمكن أن يؤدى تناول زيت الزيتون مباشرة في الصباح إلى توفير العديد من الفوائد الصحية، بما فى ذلك إزالة السموم من الجسم والمساعدة فى إنقاص الوزن وعلاج اضطراب المعدة، ورغم أنه لا توجد أدلة علمية كافية تدعم تناول هذا الزيت مباشرة، إلا أن الكثير من الخبراء يعتقدون أن لتناول زيت الزيتون مباشرة العديد من الفوائد الصحية أفضل من استخدامه أثناء الطهى.

– فيما يلى.. فوائد تناول زيت الزيتون مباشرة:

شرب زيت الزيتون يساعدك فى الحصول على كمية الدهون التى يحتاجها الجسم .

– علاج للإمساك، حيث يُعتقد أن زيت الزيتون من أفضل المسكنات الطبيعية للإمساك، ويعمل على تنظيم حركة الأمعاء أيضًا.

يدعم صحة القلب والتقليل من مخاطر الإصابة بالأمراض المرتبطة به. شرب زيت الزيتون

يساعد فى الحفاظ على صحة العظام وتعزيزها وتحسين كثافتها. شرب زيت الزيتون

شرب زيت الزيتون  تغذية الشعر والجلد

يساعد فى تقليل الالتهابات. شرب زيت الزيتون

شرب زيت الزيتون عمل كمسكن للآلام. شرب زيت الزيتون مفيد لصحة الجهاز الهضمى بشكل عام

افضل زيت زيتون للطبخ

زيت الزيتون البكر الممتاز

عد هذا النوع من أجود الأنواع والأعلى سعر على الإطلاق، كما أنه ينتج أول عصرة من هذا الزيت، كما أن نسبة الحموضة به أقل من 1 % وكلما قلت النسبة الخاصة بالحموضة زادت جودة الزيت، ويعد هذا النوع هو الأفضل على الإطلاق وبه عدد كبير من العناصر الغذائية والأحماض الدهنية الأساسية وبعض الفيتامينات مثل “فيتامين e”.

يتميز هذا الزيت مذاق طيب ولذلك يمكنك أن تقوم باستخدامه في إعداد الأطعمة المختلفة والأنواع المتميزة ولكن احذر استخدامه في درجات الحرارة المرتفعة، خصوصًا أن القلي في الحرارة المرتفعة يفقد زيت الزيتون الفوائد الصحية المختلفة

زيت الزيتون البكر

يحضر زيت الزيتون البكر بنفس طريقة البكر الممتاز، ولكن يختلف الأمر بارتفاع نسبة الحموضة، الأمر الذي يجعله أقل جودة  من النوع السابق، من الممكن أن تصل إلى 2 % مما يؤثر على الطعم والرائحة والفوائد الصحية المختلفة، ولكنه أقل في السعر إلى حد ما.

زيت الزيتون العادي

يأتي هذا النوع من الزيوت في المرتبة الثالثة وذلك من حيث الجودة والأكثر تميزاً من الأنواع السابقة، وهذا النوع أقل سعر ويتم تصنيع الزيت من خلال عملية التكرير للزيتون وتعرضه للحرارة الأمر الذي يؤثر على المذاق والرائحة والفوائد المختلفة.

ولكن تلجأ الكثير من الشركات التي تقوم بتصنيع زيت الزيتون إلى إضافة كمية كبيرة من زيت البكر الأمر الذي يجعله أكثر استساغة، وهذا النوع يمكن أن تستخدمه لطهي الطعام وذلك لأنه يتحمل درجات الحرارة المرتفعة المختلفة.

زيت تفل الزيتون

يعد هذا النوع الأردأ على الإطلاق وهو ذات سعر منخفض ويصل إلى نصف سعر الأنواع السابقة، ولا يحتوي هذا النوع على أي فوائد صحية ولا يوجد به عناصر غذائية ولا يوجد له طعم ولا مذاق ولا رائحة، ويصنع من بواقى زيت الزيتون المتبقي وتصنيع الأنواع السابقة من زيت الزيتون ويتم إضافة بعض المواد الكيميائية الضارة إليه الأمر الذي يفقده أي نوع من الفوائد الصحية.

افضل نوع زيت زيتون للطبخ

يوجد بعض الانواع التي تكون مختلفة من زيت الزيتون ولكن يجب أن تعرف النوع المناسب للطبخ والذي يكون زيت الزيتون البكر الممتاز، ولكن هناك بعض الأساليب التي من خلالها يمكنك أن تختار زيت الزيتون المناسب ويجب أن تحدد السبب الذي سوف تشتري من خلاله زيت الزيتون.

يمكن استخدامه لتحضير السلطة من خلال شراء زيت الزيتون البكر الممتاز أو زيت الزيتون البكر فقط، كما تستطيع أن تشتري عبوة منه وتخصصها من أجل السلطة فقط، وإذا كنت تريد أن تشتري زيت زيتون للطبخ يمكن أن تشتري أيضا زيت الزيتون العادي الذي يكون مناسب بدرجة كبيرة

يفضل أن تستخدم زيت الزيتون خلال 12 حتى 18 شهر من تاريخ إنتاج هذا الزيت ولذلك أول شيء عليك أن تعرف التاريخ الخاص بالإنتاج.

الأفضل بالنسبة لك أن تستخدم زيت الزيتون من النوع الذي يكون بكر ممتاز في طهي الأطعمة المختلفة وذلك بسبب الارتفاع في درجة الاحتراق والتي من الممكن أن تصل إلى 200 درجة مئوية.

ويوجد بعض التحذيرات التي يجب أن تعرفها ألا وهي أن يكون زيت الزيتون غير مخلوط بأي نوع من الزيوت الأخرى، العصر يكون على البارد أو في أول عصرة من هذا الزيت والتي تجعل نسبة البوليفينول عالية  إلى حد ما، وهو يعتبر مضاد أكسدة قوي ويرجع ذلك إلى أنه لا يتعرض للحرارة أو المذيبات المستخدمة عند تصنيع زيت الزيتون.

افضل أنواع زيت زيتون للطبخ

يوجد الكثير من الفوائد الصحية لزيت الزيتون والتي تكون مفيدة بشكل كبير للجسم، ومن بين هذه الفوائد

يعتبر زيت الزيتون من الزيوت التي تكون غنية بالأحماض الدهنية الأحادية والتي تكون غير مشبعة، ويوجد بعض الزيوت التي تفيد الجسم والتخلص من الالتهابات، ويوجد بعض التأثيرات  المفيدة المرتبطة بمرض السرطان وهي مقاومة للحرارة وهو خيار صحي للطبخ وطهي جميع أنواع الأطعمة

يحتوي زيت الزيتون على كمية كبيرة من مضادات الأكسدة وهي نشطة وحيوية للغاية ويقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ويقلل الالتهابات التي تصيب الجسم

يساعد زيت زيتون في الوقاية من الإصابة بالكوليسترول من الأكسدة، ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب الخطيرة

يقلل زيت الزيتون من الإصابة بالسكتة الدماغية وهي أكثر ما يسبب الوفاة المبكرة في الكثير من الدول المتقدمة، وهو يقلل خطر الإصابة من مرض القلب المزمن والسكتة الدماغية والكثير من الأمراض الأخرى

يفيد زيت الزيتون الأشخاص الذين يقومون بالحمية الغذائية فهو يقلل السعرات الحرارية بدلا من الزيت الآخر الذي يزود الدهون في الجسم بشكل كبير الأمر الذي يساعد في إنقاص الوزن بشكل كبير بعيدا عن الحميات الأخرى

عوامل اختيار افضل أنواع زيت زيتون للطبخ

قامت بعض الدراسات بإيجاد أن السكان في منطقة البحر المتوسط الغذائية ويعد زيت الزيتون من الزيوت التي تقي من الكوليسترول الضار وهو يحسن بطانة الأوعية الدموية، الأمر الذي يقلل من خطر تجلط الدم، كما أنه يخفض ضغط الدم، كما ينصح الأطباء بتناول زيت الزيتون للأشخاص المصابين بأمراض القلب من أجل الوقاية من التشنجات العصبية المختلفة.

ومن أهم الخصائص المميزة لهذا المرض تراكم لويحات وهي تسمى البيتا أميلويد، وذلك من خلال دراسة أجريت على الفئران من قبل باستخدام زيت الزيتون وهي تساعد في إزالة الكثير الأمراض في الجسم، واتباع حمية البحر المتوسط والتي تكون مفيدة للدماغ كما انه يقي من الإصابة بمرض الزهايمر

ويمكنك أن تختار زيت الزيتون المناسب من أجل الطبخ واختيار الزيت الذي لا يضر أحد أثناء الطهي، ولكن يجب أن تبعد عن الزيوت الضارة التي لا تفيدك بأي شيء، ويدخل زيت الزيتون في الكثير من الأطعمة المختلفة بدلاً من الزيت العادي الذي لا يوجد في الزيوت الأخرى

رجيم زيت الزيتون: إليك أبرز مميزاته

رجيم زيت الزيتون

قد يعتقد الكثيرين أن رجيم زيت الزيتون يعني أن الحمية الغذائية تحوي فقط على زيت الزيتون، لكن يجدر العلم أن رجيم زيت الزيتون لا يعتمد على تناول هذا الزيت فحسب، بل يتألف من أطباق صحية يضاف إليها زيت الزيتون بدلًا من أنواع الزيوت الأخرى الضارة.

يضاف زيت الزيتون على الأطباق الصحية، مثل: السلطة، والحساء، والأطعمة البحرية كجزء من الحمية الغذائية التي تهدف لإنقاص الوزن

مميزات رجيم زيت الزيتون

يعود رجيم زيت الزيتون بمجموعة من الفوائد على الجسم، والتي تمثلت في ما يأتي

قلة الشعور بالجوع

يساهم زيت الزيتون في تقليل الشعور بالجوع؛ لأنه من أنواع الدهون الصحية ولأنه يحتوي على نسبة كبيرة من حمض الأوليك (Oleic acid)، وهو مركب يساعد في الشعور بالشبع لساعات طويلة بين الوجبات، وبالتالي تصبح مهمة فقدان الوزن والالتزام بالرجيم أكثر سهولة.

المساعدة في حرق الدهون

حيث يؤثر زيت الزيتون على الخلايا والهرمونات بطرق تستهدف مخازن الدهون في البطن وتساعد في تقلصها، وبالتالي فإن تناول كمية صغيرة منه يمكن أن تحدث فرقًا كبيرًا في التخلص من الدهون، وخاصةً في منطقة البطن.

إضافة مذاق مميز للطعام

أحد مميزات رجيم زيت الزيتون أنه يضيف مذاق مميز للطعام، وهذا جدًا مميز خاصةً أن وجبات الرجيم تخلو من أي إضافات تمنحها نكهة مميزة، وبالتالي يعد زيت الزيتون بديل مثالي للدهون غير الصحية في مختلف الأطباق

زيادة طاقة الجسم

من فوائد رجيم زيت الزيتون أنه يزيد طاقة الجسم، كونه غني بالعناصر الغذائية الهامة.

هذه الفائدة تساعد في إكساب الجسم طاقة أثناء ممارسته التمارين الرياضية ولا تشعره بالتعب، وكما هو معروف أن الرياضة مهمة جدًا لإنقاص الوزن.

الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية

يقلل زيت الزيتون من فرص الإصابة بأمراض عديدة وأبرزها أمراض القلب والأوعية الدموية، حيث أنه يساعد في الاتي:

زيادة نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.

تعزيز نسبة الكوليسترول الجيد.

كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة القادرة على محاربة الجذور الحرة في مجرى الدم والتي قد تكون السبب في الشيخوخة المبكرة وبعض أنواع السرطان، وهذا يدل على أن رجيم زيت الزيتون يفيد الجسم كافةً.

 

عيوب رجيم زيت الزيتون

يوجد بعض الأمور السلبية لرجيم زيت الزيتون، وذلك في حالة الإكثار من تناوله، وتمثلت هذه السلبيات في ما يأتي

الإصابة بالإسهال: يعمل زيت الزيتون كملين طبيعي في الجسم، وبالتالي فإن الإكثار من تناوله يمكن أن يؤدي للإصابة بالإسهال، وبالتالي يجب الالتزام بالجرعات المحددة لزيت الزيتون يوميًا.

خسارة الوزن ببطء: على الرغم من فعاليته أثناء الرجيم، لكن يمكن أن يعيق زيت الزيتون خسارة الوزن عند الإفراط في تناوله، وذلك لأن ملعقة كبيرة واحدة من زيت الزيتون تحتوي على 120 سعر حراري.

نصائح هامة لتطبيق رجيم زيت الزيتون

يجب الاهتمام ببعض الأمور التي تحفز حرق الدهون أثناء اتباع رجيم زيت الزيتون، وهي

شرب كثير من الماء: يساعد الماء كثيرًا في تعزيز حرق الدهون وزيادة التمثيل الغذائي في الجسم، ولذلك ينصح بتناول كميات كبيرة من الماء يوميًا

تجنب أي أنواع دهون غير صحية: حيث يجب الابتعاد عن تناول أي دهون غير صحية خلال الرجيم؛ لأنها ستؤثر على فعاليته في تحقيق خسارة الوزن

عدم إضافة السكر للمشروبات: يمكن تناول أي مشروبات تحتوي على الكافيين، مثل: الشاي والقهوة، لكن دون إضافة السكر إليه

تناول وجبات خفيفة: ينبغي تناول وجبات خفيفة بين الثلاث وجبات، وتتألف من الخضروات المختلفة أو الفواكه منخفضة السكريات.

إبعاد الحميات الغذائية عن الأطفال: حيث يجب عدم اتباع أي حمية غذائية للأطفال مهما كانت فوائدها، فيجب استشارة الطبيب لمعرفة ما يناسب الطفل

This is an intermediate-quality oil, which has a free acidity, expressed as oleic acid, of not more than 2 grams per 100 grams. It has certain flaws, such as having virtually no fruity flavour or a rancid or humid flavour, that renders its designation as extra virgin olive oil impossible. Virgin olive oil can be used for cooking as well as for frying.

 

Why Extra Virgin Olive Oil Is the Healthiest Fat on Earth

Dietary fats are highly controversial, with debates about animal fats, seed oils, and everything in between in full force.

That said, most people agree that extra virgin olive oil is incredibly healthy.

Part of the Mediterranean diet, this traditional oil has been a dietary staple for some of the world’s healthiest populations.

Studies show that the fatty acids and antioxidants in olive oil can offer some powerful health benefits, including a reduced risk of heart disease.

This article reviews why extra virgin olive oil is one of the healthiest fats.

Nutrient composition of extra virgin olive oil

Extra virgin olive oil is fairly nutritious.

It contains modest amounts of vitamins E and K and plenty of beneficial fatty acids . 

One tablespoon (13.5 grams) of olive oil contains the following

  • Saturated fat: 14%
  • Monounsaturated fat: 73% (mostly oleic acid)
  • Vitamin E: 13% of the Daily Value (DV)
  • Vitamin K: 7% of the DV

Notably, extra virgin olive oil shines in its antioxidant content.

Antioxidants are biologically active, and some of them can help fight serious diseases (2, 3Trusted Source).

The oil’s main antioxidants include the anti-inflammatory oleocanthal, as well as oleuropein, a substance that protects LDL (bad) cholesterol from oxidation

Some people have criticized olive oil for having a high omega-6 to omega-3 ratio (over 10:1). However, its total amount of polyunsaturated fats is still relatively low, so this shouldn’t be a cause for concern.

Extra virgin olive oil contains anti-inflammatory substances

chronic inflammatioc is believed to be among the leading drivers of many diseases, including heart disease, cancer, metabolic syndrome, diabetes, and arthritis.

Some speculate that olive oil’s ability to fight inflammation is behind its many health benefits.

Oleic acid, the most prominent fatty acid in olive oil, has been found to reduce inflammatory markers like C-reactive protein 

However, the oil’s main anti-inflammatory effects seem to be due to its antioxidants, primarily oleocanthal, which has been shown to work like ibuprofen, a popular anti-inflammatory drug

 

Researchers estimate that the amount of oleocanthal in 50 ml (about 3.4 tablespoons) of extra virgin olive oil exerts effects similar to those of 10% of the adult ibuprofen dosage for pain

 

Also, one study showed that substances in olive oil can reduce the expression of genes and proteins that mediate inflammation

Keep in mind that chronic, low-level inflammation is usually fairly mild, and it takes years or decades for it to do damage.

 

Using extra virgin olive oil may help prevent this from happening, leading to a reduced risk of various inflammatory diseases, especially heart disease.

 

BLENDED OLIVE OIL

ثماني  فوائد لا تتوقعها.. ماذا يحدث لجسمك عند تناول زيت الزيتون؟

عتبر زيت الزيتون إضافة رائعة للعديد من الأطعمة، لكن قد لا يدرك الكثيرون أنه ليس مجرد نكهة لذيذة للسلطات واللحوم، يقدم هذا الزيت بعض الفوائد الصحية الفريدة.

يمكن أن يؤثر زيت الزيتون على جسمك بطرق قليلة جدًا، وهناك عدة فوائد من المتوقع أن تحصدها حال تناوله، وهو ما نستعرضه وفقا لموقع ” eatthis”.

تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية

قد يكون التحول إلى زيت الزيتون كمصدر للدهون الأحادية غير المشبعة خطوة حكيمة في تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

في إحدى الدراسات التي قيمت 841 ألف شخص، كان زيت الزيتون هو المصدر الوحيد للدهون الأحادية غير المشبعة المرتبطة بانخفاض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب

أمراض القلب عامل خطر كبير يهدد العالم، كانت هناك أدلة كافية تشير إلى أن استهلاك زيت الزيتون قد يقلل من خطر الإصابة بهذا المرض.

على وجه التحديد، قد يقلل استهلاك أحماض الأوليك في زيوت الطعام، مثل زيت الزيتون أو زيت عباد الشمس أو زيت الكانولا، من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية.

تقليل نشاط مرض التهاب المفاصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي هو أحد أمراض المناعة الذاتية والتهابات تسبب تورمًا مؤلمًا في أجزاء معينة من الجسم.

تشير الدلائل إلى أن تناول زيت الزيتون قد يؤدي إلى تقليل الالتهاب لدى أولئك الذين يتعاملون مع التهاب المفاصل الروماتويدي، مما قد يؤدي إلى ألم أقل.

قد يساعد في تحسين الخصوبة تشير العديد من الدراسات إلى أن كلاً من الرجال والنساء الذين يتبعون نظامًا غذائيًا، غني بزيوت الزيتون، قد ينتهي بهم الأمر إلى تحسين فرص الحمل.

قد يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري

ارتبط استهلاك زيت الزيتون بآثار إيجابية على نسبة السكر في الدم، وتشير البيانات إلى أن اتباع نظام غذائي غني بزيت الزيتون يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

التخلص من الإمساك

يمكن أن يكون التعايش مع الإمساك أو البراز الصلب أمرًا غير مريح.

قد يساعد استهلاك زيت الزيتون الأشخاص الذين يعانون من الإمساك على التخلص من ذلك.

وجد أن استهلاك زيت الزيتون فعال مثل الزيوت المعدنية في تخفيف الإمساك.

قد يكون لديك عظام أقوى

في حين أن الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الحليب، ممتازة لدعم صحة العظام، بما في ذلك زيت الزيتون في نظامك الغذائي يمكن أن يكون إضافة ممتازة لتقوية العظام.

في إحدى الدراسات الصغيرة، يبدو أن استهلاك زيت الزيتون يؤدي إلى تحسين كثافة المعادن في العظام لدى النساء.

قد يقضي على البكتيريا المسببة لقرحة المعدة

الملوية البوابية هي نوع من البكتيريا التي يمكن أن تسبب قرحة في المعدة.

تشير البيانات إلى أن تناول جرعة يومية من 30 جرامًا (أو ملعقتين كبيرتين) من زيت الزيتون قد يقضي على عدوى الملوية البوابية في أقل من أسبوعين.

فوائد زيت الزيتون للقلب والشرايين

فوائد زيت الزيتون للقلب والشرايين، يعد الزيوت والأعشاب من العلاجات الطبيعية التي تفيد وتعالج الإنسان بدون أن تضره أو تترك علامات وأثار جانبية مثل التي تتركها الأدوية، فالأدوية على المدى البعيد قد تسبب في مشاكل صحية أخرى. وذلك على عكس الأعشاب والزيوت التي إذا لم تفيد فإنها لا تضر الإنسان، والقلب والشرايين من الأشياء التي يجب الانتباه جيداً عند أخذ شيء ما لعلاجهما وللحفاظ على صحتهما، ولزيت الزيتون فوائد كثيرة ومهمه للقلب والشرايين، حيث يمكنكم معرفة فوائد زيت الزيتون للقلب والشرايين من خلال موقع مقال.
فوائد زيت الزيتون للقلب

 يحتوي زيت الزيتون على عناصر غذائية مفيدة للقلب والتي تجعله مميز ومفيدة أكثر عن غيره، وأثبتت دراسات علمية بأن الأشخاص الذي يعيشون ببلاد البحر المتوسط أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب عن غيرهم من الأشخاص الآخرين، ومن فوائد زيت الزيتون للقلب ما يلي: –

 تقليل نسبة الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب فالدهون الأحادية غير المشبعة زيت الزيتون هو المصدر الوحيد لها، وهذه الدهون تقوم بالتقليل من نسبة الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب

. تقليل الكوليسترول الضار حيث يحتوي زيت الزيتون على الكثير من مضادات الأكسدة والتي تعمل على التقليل من عمليات الأكسدة للكوليسترول الضار

. يساعد زيت الزيتون على تقليل حدوث تخثر الدم.

يقوم زيت الزيتون بالتقليل من الإصابة بالالتهابات.

 يساعد زيت الزيتون في خفض ضغط الدم المرتفع.

 تناول ملعقة كل يوم من زيت الزيتون تقلل من نسبة الإصابة بأمراض القلب.

 يقلل زيت الزيتون من نسبة إصابة الرجال بالأزمة القلبية.

يساعد زيت الزيتون على تحسين وظائف القلب

فوائد زيت الزيتون للشرايين يوجد العديد من الفوائد الصحية للشرايين التي تنتج عن تناول واستخدام زيت الزيتون، ومن هذه الفوائد ما يلي

فوائد زيت الزيتون للشرايين

 يوجد العديد من الفوائد الصحية للشرايين التي تنتج عن تناول واستخدام زيت الزيتون،

 ومن هذه الفوائد ما يلي: – عدم الإصابة بمرض شريان القلب التاجي

 يساعد استخدام زيت الزيتون على عدم الإصابة بمرض الشريان التاجي، حيث يقوم بزيادة نسبة الدهون المفيدة وتقليل نسبة الكوليسترول الضار بالجسم. تقوية الشرايين حيث يقوم زيت الزيتون بتقوية الأوعية الدموية والشرايين وجعلها مرنة أكثر وأيضاً تقاوم السكتة القلبية والجلطة الدماغية

ما هي فوائد زيت الزيتون للأسنان واللثة؟

فوائد أخرى لزيت الزيتون لزيت الزيتون فوائد متعددة ومختلفة لصحة الإنسان، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي

يساعد زيت الزيتون على تقليل الإحساس بالجوع

. يساهم زيت الزيتون في التخلص من الرؤوس السوداء وحب الشباب،

 وذلك من خلال خلط زيت الزيتون مع الملح والقيام بتدليك البشرة بهذا الخليط. يقوم زيت الزيتون بعلاج الآثار التي تكون ناتجة عن حروق الشمس، وذلك عن طريق وضع زيت الزيتون بكمية متساوية مع الماء، والقيام برش الخليط بالبخاخ على المنطقة المصابة. يساعد زيت الزيتون في محاربة سرطان الثدي، وذلك يعود بسبب احتوائه على مواد كيميائية نباتية تقوم بقتل وتدمير الخلايا السرطانية.

 يساعد زيت الزيتون في علاج الذاكرة التي تكون مرافقة لمرض الزهايمر. يساهم في الحصول على شفاه نضرة وناعمة ورطبة.

 تناول زيت الزيتون أثناء فترة الشيخوخة بجانب الفواكه، الأسماك، الخضروات، والأغذية الصحية الأخرى فإنه يساعد على التمتع بحياة صحية.

 يساعد زيت الزيتون على علاج الأمراض التنكسية “هو مرض تتدهور فيه وظيفة الأعضاء أو الأنسجة”، وذلك بسبب احتواء زيت الزيتون على مواد مضادة للأكسدة.

 يساعد زيت الزيتون على تقليل السيلوليت “وهو عبارة عن حدوث تغيير بالطبقة الطبوغرافية للجلد، ويحدث لدى أغلب النساء الذين بلغو سن البلوغ ويتمثل بوجود ندوب غائرة بمنطقة الحوض والبطن”، ذلك من خلال خلط زيت الزيتون مع قهوة والقيام بوضع الخليط على المنطقة المرادة. يساعد زيت الزيتون في تخفيف الشعور وجع اللثة والأسنان، وذلك من خلال القيام بوضعه على فرشاة الأسنان والقيام بفرك الأسنان به جيداً.

فوائد زيت الزيتون على الريق للنساء مذهلة

فوائد زيت الزيتون في رفع مستوى مُقاومة الأكسدة

يحتوي زيت الزيتون على كميات عالية من مضادات الأكسدة، التي تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض مزمنة كثيرة، وخصوصاً أمراض القلب والشرايين.

فوائد زيت الزيتون في محاربة الأمراض السرطانية

ذكرت بعض الأبحاث العلمية أنَّ حمض الأوليك المتوفر في زيت الزيتون، يساعد في القضاء على الخلايا السرطانية، ويمنع تشكلها.

فوائد زيت الزيتون للجهاز الهضمي

يزيد زيت الزيتون قدرة الجسم على امتصاص الأطعمة الغذائية، ويساعد على عملية هضم الطعام وتسهيل حركة الأمعاء، مما يجعله علاجاً مفيد لمشكله الامساك. 

فوائد زيت الزيتون في خفض خطر الإصابة بالسكتات الدماغية
أكد العديد من الدراسات العلمية أنَّ الأشخاص الذين يستهلكون زيت الزيتون بانتظام؛ يكون خطر إصابتهم بالجلطات الدماغيه  بكثير، مقارنة مع نظرائهم الذين لا يستهلكونه.

فوائد زيت الزيتون في الوقاية من السكري

يلعب زيت الزيتون دوراً إيجابياً في خض نسبة السكر في الدم، واستناداً إلى دراسات علمية متنوعة، فقد ذكر أنه يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

فوائد زيت الزيتون في تقوية جهاز المناعة

يحتوي زيت الزيتون على العديد من العناصر الغذائية المفيدة، ومنها فيتامين هـ ، وهو أحد مضادات الأكسدة التي تلعب دوراً في خفض تعرّض خلايا وأنسجة وأعضاء الجسم للتلف الناتج عن الجذور الحرّة، كما يساهم هذا الفيتامين في الحفاظ على سلامة التواصل العصبي، والحفاظ على مناعة الجسم وحمايته من الفيروسات والبكتيريا المسببة للأمراض.

 

Blended olive oil is the oil consisting of a blend of refined olive oil and virgin olive oil which has a free acidity, expressed as oleic acid, of less than or equal to 1 grams per 100 grams This is the olive oil that has been refined to remove flaws. Virtually odourless and tasteless, refined oil is mixed with a little extra virgin olive oil for flavour. It is cheaper than extra virgin and a good choice for cooking dishes that don’t require a strong olive oil flavour.

POMACE OLIVE-OIL

ستخدام زيت الزيتون في الطبخ

استخدام زيت الزيتون في الطبخ استعمل زيت الزيتون منذ آلاف السنين في الطبخ، ويعدّ واحداً من الموادّ المهمة في النظام الغذائي الصحّي واستخدامه في منطقة الشرق الأوسط أكثر شيوعاً، وهو معروف في مختلف أنحاء العالم، ويستخدم في تحضير العديد من الأكلات، حيث يضيف إليها النكهة اللذيذة، وسنتعرّف في هذا المقال على بعض الأكلات التي يستخدم فيها زيت الزيتون

الطبخ بزيت الزيتون

 الطّبخ بزيت الزيتون من الطرق التي لها مكانتها كبيرة في عالم الطبخ؛ فأنواع زيت الزيتون تتنوّع باختلاف موعد حصادها، فزيت الزيتون البكر يكون أغلى سعراً وذا طعمٍ قويٍ وحاد، ويُفضّل عدم استخدامه في الطّهي لأنّ درجة الحرارة العالية تحرق الزّيت وتفسد المواد الغذائيّة الموجودة فيه، ويُساعد زيت الزيتون على إظهار النكهة الموجودة في الأكلة، ويُعطي شعوراً بالشّبع ويُرضي الشهيّة، ويُعزز من نكهة الأطباق المالحة والحلوة، وله فوائد صحيّة لجسم الإنسان، حتى عند اتباع حمية غذائية صحيّة لا يجب التخلّي عن زيت الزّيتون

استخدامات زيت الزيتونفي الطبخ

 زيت الزيتون البكر يُفضّل استخدامه لتتبيل السّلطات الباردة، والدّافئة، ولتتبيل الخُضار المشويّة، أو يُقدّم مع الخبز الأبيض الطازج، أمّا زيت الزّيتون الخفيف والمكرر يُمكن استخدامه لأغراض الطّهي والقلي وذلك لأنّ طعمه لا يكون ظاهراً مثل الزيت غير المعرّض للحرارة، ويجب الانتباه إلى عدم طبخ الزّيت فوق حرارةٍ عاليةٍ جداً ويصل لمرحلة إصدار الدخان لأنّه في هذه المرحلة يكون قد فسد ويجب رميه.

 يستخدم زيت الزيتون لنقع وتتبيل اللحم، والسّمك، والدجاج، والخضار لغرض الشي، ويضاف إلى الأطباق عند الانتهاء من طبخها لتعزيز النّكهات، ويُعدُّ زيت الزيتون بديلاً ممتازاً وصحياً من الزبدة، والمارجرين من خلال استخدامه كنوعٍ من الغموس مع إضافة القليل من الخل البلسمي إليه، وأيضاً في تحضير البطاطا المهروسة بدلاً من إضافة الزّبدة لها، ومُختلف أنواع المقبّلات البسيطة التي تعتمد على النّكهة القويّة لزيت الزيتون مثل الخبز المحمّص بزيت الزيتون بنكهة الثوم، أو حضّري غموساً من الفاصولياء المسلوقة، والثوم المهروس، والقليل من زيت الزيتون المحضّر في الخلاط الكهربائيّ، ويستعمل في إعداد العجين من خلال إضافة زيت الزيتون لها، أو دهنها بالقليل من زيت الزيتون لإعطاء لونٍ رائعٍ وذهبيٍ للخُبز عند الخَبز. لتخزين الصّلصات في الثلاجة والحفاظ عليها من تشكّل طبقة من العفن، ضعي طبقةً رقيقةً من زيت الزيتون الذي سيتجمّد ويُشكل طبقة عازلة من الأكسجين والجراثيم، مما يُساعد على الحفاظ على الطّعم واللون الطازج للصلصة.

كيف تتخلص من الكرش عن طريق زيت الزيتون والماء؟

يعتبر زيت الزيتون من أهم الزيوت الطبيعيّة المُستخرجة من ثمار الزيتون، وهو يُعدّ من أهم العناصر الغذائية المُستخدمة على نطاق واسع بين الناس في العديد من المجالات بما فيها المجال الغذائي، والعلاجي، حيث يعالج جُملة من الأمراض الخطيرة، ويقي من نسبة كبيرة منها، فضلاً عن خصائصه الطبيعيّة الكفيلة بالتغلب على المشكلات الجمالية، بما في ذلك مشاكل الجلد والبشرة.

ومن الوصفات الشائعة التي يلجأ لتناولها العديد من الأشخاص خليط زيت الزيتون مع الماء الذي يُحقق العديد من الفوائد للجسم.

فوائد شرب زيت الزيتون مع الماء

يعتبر خليط زيت الزيتون مع الماء من أشهر وأهم الوصفات الطبيعيّة الكفيلة بالتخلص من مشكلة السمنة والزيادة الكبيرة في الوزن خلال وقت قياسي، عن طريق مزج ملعقة من زيت الزيتون في كوب من الماء الفاتر، وتناول المزيج على الريق بشكل يومي قبل الوجبات الرئيسية، حيث يساهم ذلك في حرق الدهون وخاصة دهون الكرش، وفي التقليل إلى حد كبير من عدد الوجبات المتناولة خلال اليوم؛ نظراً لدوره في زيادة الشعور بالاكتفاء والشبع، فضلاً عن دور هذا المزيج في تسهيل عملية الهضم، ورفع كفاءة الأيض، والتخلص من مشكلة الإمساك التي تحبس الفضلات في الجسم، ما يضمن التخلص من السموم المتراكمة فيه كما يحول دون زيادة الوزن.

الفوائد العامة لزيت الزيتون الفوائد العامة لزيت الزيتون:

يُعين على تقوية العظام؛ وذلك بسبب احتوائه على الكالسيوم وفيتامين د.

لا تقتصر فوائده التجميلية على جانب التخسيس فقط، بل يعتبر مثالياً للتخلص من مشاكل البشرة والجلد على حد سواء حيث يرطب الجلد، ويمنع جفافه وتقشره، كما أنّه يحول دون ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة المتعرجة على البشرة، ويزيد نضارتها وصفاءها، ويطهرها من الشوائب التي تغلق المسامات وتسبب ظهور الحبوب.

يقوي الشعر، ويمنع تساقطه كما يزيد لمعانه.

يستخدم كمضاد طبيعيّ للاكتئاب، حيث يحسن المزاج ويقي من تقلباته. يمنع ارتفاع الكولسترول في الدم، كما يحافظ أيضاً على صحة القلب والشرايين

زيت الزيتون: مفيد في علاج عدة أمراض

قد يستغرب البعض من قدرة زيت الزيتون في علاج عدة أمراض قد يصاب بها القلب أو الأوعية الدموية، فهو يعمل على تخفيض مستوى الكوليسترول السيء في الجسم وكذلك ضغط الدم. فما هي الفوائد العلاجية الأخرى لزيت الزيتون؟

غذاء طبيعي ينصح بدوام استهلاكه، لما له من فوائد صحية في تقليل  خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وكذلك الإصابة بمرض السرطان والزهايمر وما تبعه من فقدان للذاكرة. وبالرغم من أن زيت الزيتون يتغنى بهذه الفوائد وغيرها، إلا أننا قد نسخر أحياناً من كبار السن حينما يقولون لنا ” استخدموا زيت الزيتون دائما فهو مفيد للقضاء على السعلة”. زيت الزيتون يحتوي على كمية كبيرة من الدهون الأحادية الغير مشبعة أو حمض الزيتون، فهذه الدهون أكثر استقراراً من الدهون العديدة والغير المشبعة، فهي لا تؤدي إلى تراكم الكوليسترول في الدم مثلما ينجم عن تناول الزيوت التي تحتوي على الدهون المشبعة، فزيت الزيتون هو المفضل بين الزيوت الأخرى، وينصح بإضافته إلى الأطعمة المتنوعة.

 

ويذكر أن معظم الزيوت المعروفة لدينا تحتوي على دهون من مختلف الأنواع، فقد تكون دهون أحادية غير مشبعة، أو دهون غير مشبعة أو مشبعة. وزيت الكانولا Canola المستخرج من بذور اللفت المعدلة وراثياً يحتوي على كمية كبيرة من الدهون الأحادية الغير مشبعة، إذ أن هذه الدهون لا تقلل مستوى الكوليسترول الجيد HDL في الجسم، إذ تقوم بجمع الكوليسترول من جدران الشرايين المختلفة ونقله بإتجاه الكبد، حيث يتم تفكيكه وتحويله إلى أحماض صفراء وثم تغسل من الجسم. ويذكر أن الدهون الإحادية الغير مشبعة تقلل من مستوى الكوليسترول السيء LDL في الجسم والذي يؤدي إلى ترسيب الكوليسترول في الشرايين.

 

 الدهون العديدة الغير المشبعة  تتأكسد بسهوله  بفعل وجود الأكسجين، وبذلك قد تحدث اضطرابات في عملية إنتاج حمض البروستاغلاندين Prostaglandin  المشارك في العمليات المضادة للالتهابات، غير أن تأكسد الدهون قد يسبب ارتفاع مستوى الكوليسترول السيء LDL ويسمح في ترسيبه داخل شرايين القلب، وهذا النوع من الدهون موجود بكميات كبيرة في الزيوت ومنها  زيت القرطم (عصفر)، وزيت عباد الشمس، وزيت الذرة وزيت الصويا. وبناءً عليه فمن المستحسن استهلاك زيت الزيتون بشكل أكبر من استهلاك الزيتوت المتعددة والغير مشبعة.

أذا زيت الزيتون لم يخصص فقط للأكل وتزين الطعام، وإنما حسب ما أكده المؤرخون فإن استخدام  زيت الزيتون بدء تقريباً قبل 6000 عاماً، حيث استخدم في معالجة الجروح المفتوحة ضد قرصات الحشرات، وكذلك معالجة أوجاع الرأس أو البطن ومشاكل الجهاز الهضمي . وقد استخدم زيت الزيتون في الماضي أيضاً لدهن الجسم قبل الاستحمام.

 

ومنذ سنوات كثيرة فقد استخدم زيت الزيوت في معالجة بعض الحالات والأمراض، وقد تصلح هذه الطرق العلاجية في وقتنا الحاضر، ومن بين هذه الحالات:

جلد صحي وناعم

للحصول على جلد صحي ناعم، ينصح بدهن زيت الزيتون على الجسم خلال اليوم، لاسيما وأن الزيت لا يغلق جلد الجسم، ويمنحه طبقة حماية، ويسمح بتنفسه، ويساعد الجلد في القيام بوظيفته على أكمل وجه.

 

تخفيض ضغط الدم

للأشخاص الذين يعانون من ضغط دم مرتفع، يوصى بضرورة غلي أوراق الزيتون وبكمية محدودة، واستخدام الزيت الناتج في دهن الجسم عدة مرات في اليوم، وحينها سيظهر أثر الزيت مباشرة وينخفض ضغط الدم لديكم.

 

تخفيض الكوليسترول

يوصى بشرب زيت الزيتون يومياً لما له فائدة كبيرة في تخفيض مستوى الكوليسترول السيء في الجسم.

 

علاج احتقان الأنف

زيت الزيتون يساعد في التخفيف من احتقان الأنف ويسمح بتنفس نظيف، لذا عند الشعور بالاحتقان يجب أخذ قطرات من زيت الزيتون ودهنها بنعومة حول الأنف وداخله.

 

الام البطن ومشاكل الهضم

عند الشعور بوجود الام في البطن، ينصح حينها يتسخين زيت الزيتون قليلاً ووضعه على البطن مع التدليك بشكل دائري. لاسيما وأن الزيت بجانب التدليك يعملان على تخفيف الشعور بالضغط والتخلص من الغازات.

شرب الكحول

تناول ملعقة من زيت الزيتون قبل شرب الكحول يعمل على تقليل مستوى الكحول في الدم، ويقلل من أثرالصداع الذي قد يحدث بعد شرب الكحول.

التخلص من القشرة

لمن يعاني من وجود القشرة في فروة رأسه، ينصح يغسل الشعر بزيت الزيتون مرة كل أسبوع، وذلك للتخلص من القشرة وإعطاء الشعر مظهر صحي وجذاب.

تقليل أوجاع الالتهابات

زيت الزيتون يمتلك صفات صحية كونه مضاد للتأكسد إذ يساعد في الحفاظ على بشرة شابة، ويقلل التجاعيد ويخفف من التهابات الجلد والحروق. وقد أثبت بحث علمي أن زيت الزيتون يقلل من الإصابة بافات الجلد بفعل تعرضه لأشعة الشمس الفوق بنفسجية UVB، كما وجد أيضاً أن الزيت قادر على تقليل أوجاع الالتهابات ويخفف من الام العضلات

 

Blended olive oil is the oil consisting of a blend of refined olive oil and virgin olive oil which has a free acidity, expressed as oleic acid, of less than or equal to 1 grams per 100 grams This is the olive oil that has been refined to remove flaws. Virtually odourless and tasteless, refined oil is mixed with a little extra virgin olive oil for flavour. It is cheaper than extra virgin and a good choice for cooking dishes that don’t require a strong olive oil flavour.

THE PROCESS OF MAKING PREMIUM EXTRA VIRGIN OLIVE OIL

Egypt is unquestionably the world leader on olive oil production. This country dedicates 2.4 million hectares of land to this valuable crop. Through our long-term innovative vision and passion for olive oil, we have taken the utmost care for our crop to grow the best quality of olives in order to get a premium olive oil.
There are different types of olive trees in Egypt , such as: Arbequina (sweet oextra virgin olive oil), Hojiblanca (bitter extra virgin olive oil), Cornicabra (pungent and stringent extra virgin olive oil), Picual (pungent and stringent extra virgin olive oil), Manzanilla, Picudo, Blanqueta, Empeltre, Lechin de Sevilla, Verdial de Huévar and Farga.Depending on the olive tree type, we get different varieties of extra virgin olive oil

The olive harvest starts in October and it ends in the beginning of March. Harvesting can be done by hand or by machinery. To get a premium extra virgin olive oil, the olives must be transferred to the factory in less than 4 hours.

When the olives arrive to the factory, they must be cleaned to get rid of dirt and leaves. First, the olives must get through an aspirator, with magnets, fans and vibrating screen. Then, the olives get to washing tank to get rid of mineral dirt (e.g. sand). In addition, it is important that the water is changed regularly to avoid that the earthy particles affect the flavour of the final olive oil.

Milling is the process of transforming the olives into olive oil. The milling involves the following: grinding the olives into a paste and malaxing the paste at a maximum temperature of 28ºC during 20 to 40 minutes to allow small oil droplets to combine into bigger ones.

Racking and filtering refer to separating the water from the oil to get a premium extra virgin olive oil.

Olive oil can be stored in plastic stainless steel and stainless-steel containers free of aromas or polluting substances. The olive oil must be stored at a temperature of between 13ºC and 18ºC. The good storage of the olive oil is very important to avoid deterioration through the lipase and the oxygen actions. Oxidation or rancidity is accelerated when exposed to light and heat. The olive oil needs to be filtered before bottling. It is important to mention that the colour of the extra virgin olive oil is not indicative of quality. It may go from deep green to light yellow, and it depends on the olive variety, harvesting time and lights.